الرئيسية / أخبار / جمعية الرؤية للمستقبل تنظم دورة تكوينية وتحسيسية لصالح نزيالت سجن عرفات

جمعية الرؤية للمستقبل تنظم دورة تكوينية وتحسيسية لصالح نزيالت سجن عرفات

أشرفت جمعية الرؤية للمستقبل غير الحكومية ، يوم األربعاء الموافق 31 يوليو، على
إنطالقة دورة تكوينية وتحسيسية حول القواعد األساسية لإلسالم ودورها في المجتمع
لصالح النساء المعتقالت، نزيالت سجن عرفات.
وفي كلمة ألقتها بهذه المناسبة، أعلنت رئيسة جمعية الرؤية للمستقبل غير الحكومية
، السيدة السنية منت بيرو ك، أن المرأة المعتقلة بحاجة إلى المساعدة النفسية.
وأكدت أنها يجب أن تمأل الفراغ بالصالة والقراءة والتعلم والقيام بأنشطة مفيدة.
ّ وفيما يتعلق بوحدات التكوين ، دت
شد على اإلهتمام بحياة الفرد داخل السجن، و تطبيق
القوانين اإلسالمية لصالح األشخاص الذين ارتكبوا أخطاء، و تأهيل األشخاص المعتقلين
في الحياة العملية، و مراعاة قواعد النظافة في السجون.
بعد ذلك، نت
ّ
ثم الجهود التي بذلتها السلطات اإلدارية والبلدية لتنظيم هذه الدورة ، التي
تدخل في إطار التنمية االجتماعية. كما أشادت بجاهزية شركائها، وال سيما االتحاد
األوروبي ومشرو ع الوقاية من النزاعات وتعزيز الحوار بين الثقافات ، لدعمهم المعتبر
في تنفيذ هذا البرنامج.
وتم على هامش هذه الدورة التكوينية تنظيم ورشة عمل تحت شعار: “تحسيس الشباب
حول القواعد اإلسالمية والتربية واللحمة االجتماعية من جهة والحوار بين الشباب من
أجل ثقافة السالم والنظافة من جهة أخر” ” لصالح أهم شريحة من السكان ، وهي
الشباب.
خالل ورشة العمل هذه ، تابع المشاركون محاضرات ودروس وعروض حول أهمية
حوار الشباب والوحدة الوطنية واللحمة االجتماعية والتعايش األسري والمواطنة والمدنية
وكيفية المطالبة بالحقوق بعد أداء الواجبات.
بالنسبة لوضعية النساء المعتقالت ، أوضح خبير االتصال ، السيد بيرام ديمبيلي ،
ما يمكن أن يكون سبب االعتقال واالحتجاز والعواقب المترتبة على المرأة وعائلتها. ثم
أضاف كيف ينبغي أن تتصرف المرأة المعتقلة وماذا تفعل فور إطالق سراحها.
“إن المرأة التي ا عنقلت ا عن بيئتها األسرية ودائرتها االجتماعية وأطفالها بحاجة
ً
بعيد
إلى التثقيف حول مبادئ اإلسالم حتى تتمكن من نسيان ماضيها وإعداد مستقبلها فور
إطالق سراحها”، حسب تعبيرها.
وفيما يتعلق بموضوع الحوار بين الشباب وغيرهم ، أوضح أن الدور لذي بضطلع
به الشباب في مسار التنمية يتمثل في بناء دولة القانون ومزايا الوحدة الوطنية واللحمة
االجتماعية.
أما فضيلة اإلمام أحمدو ولد لمرابط والدكتور لبات ولد محمد ، مستشار المجتمع
المدني ، فقد أوضحا األدوار الرئيسية للشباب في مكافحة الصراعات والجنوح والتسرب
المدرسي و المشاركة في تحسيس الناس حول مصلحة الدولة المدنية واالحترام والحوار
بين مختلف مكونات المجتمع وخاصة بين الشباب والتعليم والصحة وحماية البيئة
وحقوق اإلنسان.
و أردف فضيلة اإلمام “إن ديننا دين إنساني وشريعة سمحة ويعطي الفرصة للشخص
لتصحيح أخطائه.”
في فقرة من العرض م به
الذي تقد ، أورد الدكتور لبات لمحة موجزة عن حقوق الطفل
وأشار إلى حق الطفل في الحالة المدنية والحماية والتعليم والتغطية الصحية
طو ال المناقشات، ساهم المشاركون الشباب من خالل التدخالت واألسئلة الموضوعية
في طرق المواضيع المذكورة.
في نهاية األعمال، قدم ممثل اللجنة الوطنية لحقوق اإلنسان مساهمة في مختلف
الموضوعات.
شارك في هذا التكوين عشرات الشباب ، معظمهم من الفتيات )أعضاء في األندية
والجمعيات والمنظمات غير الحكومية باإلضافة إلى الجهات الفاعلة في المجتمع
المدني والحركات االجتماعية(
في نهاية أشغال الدورة، أوصى رئيس جمعية الرؤية للمستقبل، المشاركين بنقل
محتويات ورشة العمل والتكوين هذه إلى ذويهم ورفاقهم وجيرانهم الذين لم تتح لهم
الفرصة للمشاركة.
ومن المتوقع أن تقوم المنظمة غير الحكومية بتنظيم زيارات للسجينات في سجن عرفات
كجزء من التكوين والتحسيس حول الموضوع المذكور وفي نهاية العمل سيستفيدن من
بعض الهدايا تسّلم لهم قبيل عيد األضحى المبارك.
هذا و كان من بين الحاضرين الرسميين لهذه األنشطة المختلفة نائب عمدة بلدية
عرفات ، السيد/ مصطفى سالك لمرابط ، والسيدة / حفصة بوكوم ، عضو المجلس
التنفيذي للمجلس الوطني لحقوق اإلنسان فضال عن عدد كبير من رؤساء وممثلي
المجتمع المدني.

اتصل بنا على: 43409999 - 36676969 - 20301515

شاهد أيضاً

تعيين مدير جديد لإحدي أكبر الشركات في موريتانيا(هويته)

اصدر مجلس إدارة شركة شنقيتل قرارا بتعيين السيد والخبير المالي طارق عبد السلام مدير تنفيذي …