الرئيسية / أخبار / المركزيات النقابية بين تجاهل ولد الغزواني وإغراءات ولد بوبكر (تحليل)

المركزيات النقابية بين تجاهل ولد الغزواني وإغراءات ولد بوبكر (تحليل)

تجاهل تام من طرف حملة المرشح محمد ولد الشيخ محمد أحمد ولد الغزواني للمركزيات النقابية وذالك من خلال عدم الرد علي رسائلهم التي بعثوا بها اليه وتسلمها ديوانه.

فولد الغزواني رغم كل لقاءاته وبكل الطيف الوطني من أحزاب ومبادرات وشخصيات فإنه لم يجتمع بأي نقابة تنضوي تحت المركزيات النقابية والمقصود هنا هو تلك المركزيات الأكثر تأثيرا .

وفي الإتجاه الآخر سعي المرشح سيدي محمد ولد بوبكر جاهدا لإستمالة تلك المركزيات بل وزاد علي ذالك بتعيين النقابي ساموري ولد بي مديرا عاما مساعدا لحملته الوطنية وهو مايعني ضمنا أن جديدا قد يطرأ في تعاطي المركزيات مع التهميش الذي يعايشونه في الجانب الآخر.

فلماذا تجاهل ديوان ولد الغزواني رسائل المركزيات النقابية؟

تلك أيضا قصة أخري يرتبط فيها دور وزير الوظيفة العمومية وعصرنة الإدارة : سيدنا عالي ولد محمد خونه مع مدير الديوان نفسه محمد محمد الذي قد لايكون تعمد إخفاء الرسائل بقدرما أراد مساعدة زميل قد يجد فيه من المصالح أكثر مما سيجنيه لو أستقبل ولد الغزواني كل المركزيات النقابية.

اتصل بنا على: 43409999 - 36676969 - 20301515

شاهد أيضاً

فيديو رئيس الإتحادية الموريتانية لكرة القدم الذي أشعل مواقع التواصل الإجتماعي

فيديو رئيس الإتحادية الموريتانية لكرة القدم الذي أشعل مواقع التواصل الإجتماعي